الياسمين
امين امين الله صلي وسلم وبارك علي سيدنا محمد وعلي اله وصحبة اجمعين سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام علي المرسلين والحمد لله رب العالمين اشرف الخلق سيدنا محمد صلي الله علية وسلم
اهلا وسهلا بك زائرا لمنتدي الياسمين وسوف نتشرف بحضرتكم عضوا
ولا بد من تسجيلك في منتدي الياسمين

الياسمين

منتديات تعريفية ببعض فضائل خير البرايا صلى الله عليه وآله وسلم وشمائل اهل البيت الطيبين الطاهرين ومناقب الصحاية الكرام والصالحين
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
أهلا وسهلا بكم في منتدي الياسمين يحتوي علي فضائل خير البرايا صلى الله عليه وآله وسلم وشمائل اهل البيت الطيبين الطاهرين ومناقب الصحاية الكرام والصالحين
كل عام وكل الامة الاسلامية بخير بمناسبة شهر رمضان الكريم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» أجمل صيغ الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
الخميس أغسطس 01, 2013 6:34 am من طرف ahmed

»  ابتسام المدامع
الثلاثاء أغسطس 14, 2012 9:32 am من طرف أحمد حماد

»  أولياء الله فى مصر
الإثنين يوليو 30, 2012 7:40 am من طرف أحمد حماد

» تفسير سورة البقرة كاملة الشعراوى
الإثنين يوليو 30, 2012 6:54 am من طرف أحمد حماد

» الادلة المادية على وجود الله
الأحد أبريل 08, 2012 2:42 pm من طرف سامي

» السنة فى مكانتها وفى تاريخها
السبت أكتوبر 22, 2011 3:30 am من طرف خادم آل البيت

» الرسول(ص) لمحات من حياته ونور من هديه
السبت أكتوبر 22, 2011 3:27 am من طرف خادم آل البيت

» الجهاد فى الاسلام
السبت أكتوبر 22, 2011 3:14 am من طرف خادم آل البيت

» الاسلام و الايمان
السبت أكتوبر 22, 2011 3:07 am من طرف خادم آل البيت

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 نوافح الجود قصيده لسيدى ابراهيم الدسوقى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خادمة آل البيت
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد المساهمات : 78
تاريخ التسجيل : 18/07/2010

مُساهمةموضوع: نوافح الجود قصيده لسيدى ابراهيم الدسوقى    السبت أبريل 23, 2011 5:28 pm




من قصائد برهان الدين سيدى إبراهيم الدسوقى

نوافح الجود فى العليا لى انفردت

نوافح الجود فى العـليا لى انفردت
أقول لا فخر أسرارى بدت فعلت
من عـالم الغيب فى سـر إلى أتت
أنا الدسوقى بروقى فى السما لمعت

وصنجكى فى العلا من ذا يضاهيه

تجمعت بى رجال كـنت عاهدهم
لما أتى الوقت حـتما ان أكلمهم
يساءلونى عـن حـالى فاوهمهم
رأيت اسمى مكـتوبا فقـلت لهم

هذا مقامى فمن فيكم يسـاويه
وعندما عاينوا عينى التى كـتبت
رأوا مقامى وما باعى له وصلت
بأحرف من جلال القدرة اتضحت
قالوا جميعا شهدنا بالتى شـهدت

عيناك من منح الله الذى فـيه

شربتها شـربة تشـفى من العلل
فقال لى اشرب لك البشرى من الأزل
وكأسها من يد الساقى تقدم لى
شربتها وأبو العباس يشـهد لى

فى مجلس وأبو العبـاس قاضيه

فى حضرة الغوث و الأقطاب جمعهم
وكلهم من رجـال طاب ذكرهم
فشاهدوا ما راوا طابت نفوسهم
أميت بالغوث و الأقطاب جمعهم

سبعين عـاما لبـيت الله حاميه

نحن الذى سخر الله الوجود لنا
ادخل حمــانا تنال الخير والمننا
ومن لباس التقى والفضل ألبسنا
من جـاء - ثم وافانا محــبتنا

فنحن أوفى لمـن وافى نـوافيه

لى المقـام الذى قــامت أدلته
تخشى جميع جنود الكون سطوته
فى الخافقين وجيش النصر دولته
البـيت بيتى ومحرابى وقبلــته

وصاحب البيت أدرى بالذى فيه

أرح فؤادك تكـفى الهم والحزنا
إذا أردت ملوك الكون فاعرفنا
كم خائف عندما أم الحمى أمنا
نحن الملوك فمن يأتى لخـدمتنا

لن يخشى ريب الليالى فى لياليه

اسلك طريقى تعش فى نعمة وهنا
ولاتنم كـسلا فالزهد فيه غنى
ولازم الذكر سرا كان أو علنا
الزهد راحتـنا والذكر حرفتنا

والعلم صنعـتنا نقرا ونقـريه

فالعلم بالذكر لا ينفـك مقترنا
قل للذى قد غدا بالجهل مفتتنا
والجهل صاحبه فى غـفلة وعنا
يا مدعى العلم والجاه الرفيع بنا

قف عندنا وخذ الماء من مجاريه
تنل مقـامـا وعـزا فى عواقبه
السيف يحتاج عزما ان ضربت به
وقـد يحوز المعالى فى مطـالبه
السيف لا نعطه إلا لضـاربه

والقوس لا نعطه إلا لراميـه

ولا تخـف حقق الآمال والأملا
فجود مولاك لم يكمل وما كمل
واترك النوم دع طول المدىكسلا
طب يامريدى نفسا واصطلح عملا

ولازم الذكر واشطح فى معانيه
نعطى المريد جميع القصد والمننا
اسمـع كلامى فى سر وفى علن
ولا تخف اغتيال الدهـر والزمنا
أنا الدسوقى وكل الكون يعرفنى

كل يقول امام الدين حاميـه






_________________
سُبْحَانَ مَنْ خَلَقَ الْحَقِيقَةَ أَوَّلاً *** نُورَ النَّبِيِّ مُعَلِّمِ الْقُرْآنِ
فَالشَّمْسُ ذَاتٌ وَالْمُنِيرُ مُحَمَّدٌ *** وَالنَّجْمُ آلُ الْبَيْتِ فِي الْفُرْقَانِ
وَسَمَتْ سَمَاءُ مُحَمَّدٍ فَوْقَ السَّمَا *** هُوَ فِي الْعُلَى وَالْوُضْعُ لِلْمِيزَانِ
رَفَعَ السَّمَاءَ لأَحْمَدٍ لِيَجُوزَهَا *** فَاجْتَازَهَا طَيّاً بِغَيْرِ تَوَانِي
وَالأَرْضُ فِي ضِعَةِ الْخَلاَئِقِ دُونَهُ *** مِنْ أَجْلِهِ جَادَتْ بِلاَ نُقْصَانِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نوافح الجود قصيده لسيدى ابراهيم الدسوقى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الياسمين :: الطريقة البرهانية الدسوقية الشاذلية :: ســيـدي إبـراهــــيـم الــدســــوقـــــي رضي الله عنه-
انتقل الى: